طلبة الإعلام بكلية الدراسات المتوسطة ينظمون ندوة بعنوان: دور العلاقات العامة في التغطية الصحفية

طلبة الإعلام ينظمون ندوة بعنوان:

دور العلاقات العامة في التغطية الصحفية

نظم طلبة الإعلام بكلية الدراسات المتوسطة في جامعة الأزهر – غزة ندوة بعنوان "دور العلاقات العامة في التغطية الصحفية" بمشاركة الصحفي فايز أبو عون ومنسق العلاقات العامة بالكلية أ.يحيى المدهون والمحاضرين في برنامج الإعلام أ.أكرم البياري أ.منير عواد وحشد كبير من الطلبة.

وافتتح اللقاء الطالب محمد مسعود مرحبا بالضيوف مبيناً أهمية جهود الطلبة الذاتية والتنسيق مع جهات الاختصاص لتنظيم وعقد الندوات بالكلية ضمن مساق تطبيقات عملية في العلاقات العامة.

وتحدث ضيف اللقاء الصحفي في جريدة الأيام الفلسطينية أ. فايز أبو عون عن الآليات المتبعة في التغطية الصحفية وبين آلية تعامل الصحفي مع الأخبار التي ترد من دوائر العلاقات العامة من مختلف المؤسسات والوزارات. مشددا على أهمية بناء شبكة علاقات واسعة للتواصل مع دوائر العلاقات العامة لتحقيق التميز في مجال العمل الصحفي.

ونوه أبو عون إلى أن التغطية الصحفية في ظل عصر الانترنت تحولت بشكل جذري وتتطلب مهارات وقدرات خاصة تميز العاملين في العلاقات العامة بالمؤسسات وتبرز دورهم الفعال. مؤكدا ضرورة أن يتصف الصحفي بالمهنية والموضوعية في تناول الأخبار وأن يتميز بالجرأة والقدرة العمل في الظروف الصعبة وتحمل المتاعب التي تواجهه ليحقق أعلى درجات النجاح في حياته الصحفية.

وبدوره إعتبر أ.يحيي المدهون إن تنظيم هذه الندوة بجهود طلابية ذاتية خطوة متقدمة وتُظهر مدى حاجة الطلبة لتطوير مهاراتهم في الجوانب العملية في ظل عصر معلوماتي فرض واقعا جديدا لربط المؤسسات بالمجتمع وجعلها أكثر قربا وانخراطا في حياة الناس.

وقال المدهون "إن هذا العمل ينقل الطلبة من دائرة الجمود إلى دائرة الفعل والتأثير ويسهم في صقل قدراتهم وتنمية مهارتهم العملية".

من جهته قال المحاضر في برامج الإعلام أ.أكرم البياري "إن تنظيم هذه اللقاءات تعزز من الجانب العملي لدى الطلبة وتبرز شخصيتهم وتبين مدى قدرتهم على العمل و التواصل مع المجتمع ومؤسساته". وفي السياق ذاته أكد مدرس مساق تطبيقات عملية في العلاقات العامة أ.منير عواد إن الترتيب والإعداد الجيد لعقد هذه الندوة يؤكد قدرة الطلبة في الاعتماد على أنفسهم وتطبيق ما تعلموه نظريا في حياتهم العملية بما يمكنهم من ممارسة العلاقات العامة بمهنية واحتراف. وفي نهاية اللقاء استمع الضيوف لتساؤلات الطلبة وسط أجواء من التفاعل والحديث البناء.