عميد كلية الدراسات المتوسطة يلتقي أعضاء الهيئة التدريسية في برامج الإعلام

ناقش عميد كلية الدراسات المتوسطة في جامعة الأزهر – غزة د.حازم سكيك سبل تطوير برامج الإعلام، وافتتاح تخصصات إعلامية جديدة تخدم سوق العمل وتواكب التطور السريع في مجال تكنولوجيا الاتصال والمعلومات التي تؤثر بشكل كبير في مستقبل الشعوب.

جاء ذلك خلال لقائه اليوم الخميس مع أعضاء الهيئة التدريسية في برامج الإعلام بحضور مساعده للشئون الأكاديمية د.رامي رابعة، ومساعده لشئون التخطيط والجودة د.سليمان الطلاع، مساعده للشئون الإدارية والمالية أ.علاء حمدونة، ومنسق برنامج الإعلام أ.إياد البرنية.

وقال د.سكيك أن افتتاح تخصصات إعلامية مهنية جديدة تجد اليوم قبولا لدى وزارة التربية والتعليم لأنها تنسجم مع رؤية الوزارة وتطلعاتها في تشجع الإقبال نحو التعليم المهني.

وتقدم د.سكيك بالشكر والتقدير لمنسق برامج الإعلام ولأعضاء الهيئة التدريسية على ما بذلوه من جهد في خدمة المسيرة التعليمية، وحثهم على بذل المزيد من الجهد والاهتمام في سبيل النهوض بالبرامج والوصول بها إلى مستوى متقدم ومشهود له من الجودة الأكاديمية.

ولفت د.سكيك إلى أن الكلية تسير بخطى ثابتة في مجال التعليم الالكتروني بما ينسجم مع متطلبات عصر الرقمية، وأضاف "إن تطبيق التعليم الإلكتروني في الكلية يعد تجربة مميزة تستحق الاهتمام، وقد بدأنا فعلا بتطبيق التعليم الإلكتروني في بعض المقررات الدراسية، وستعقد امتحاناتها النصفية من خلال نظام إدارة التعلم مودل".

وبدوره شدد د.رامي رابعة على أهمية إلتزام المحاضرين بمواعيد المحاضرات، والقيام بأدوارهم على نحو فعال لتخريج أجيال مبدعة من أجل تحقيق النهضة في المجتمع.

مشيرا إلى انتهاء الاستعدادات ولأول مرة لعقد امتحانات نصفية موحدة لمختلف التخصصات والتي ستنطلق السبت القادم.

ومن جانبه تطرق أ.علاء حمدونة إلى الآلية المتبعة في المحاضرات التعويضية ودعا المحاضرين للإلتزام بها والعمل على توفير أجواء هادئة ومستقرة داخل القاعات الدراسية لتحفيز الطلبة على المزيد من النجاح والتميز.

ومن جهة أخرى تحدث د.سليمان الطلاع عن معايير جودة الكتاب الجامعي من خلال تصميم كتب جامعية واضحة الأهداف وذات مضمون جيد تساعد الطلبة على يسر الفهم والاستيعاب وتنمي قدراتهم البحثية والإبداعية.

واستمع العميد لبعض الأفكار التي قدمها أعضاء الهيئة التدريسية والتي تساعد في تطوير برامج الإعلام، متعهدا بالعمل على تذليل المشكلات والصعوبات التي تواجه البرامج، وتوفير كل ما يلزم لتطويرها والنهوض بها للأفضل.

وفي نهاية اللقاء شكر أ.إياد البرنية الحضور، مشددا على أن برنامج الإعلام سيواصل عمله بمزيد من العطاء وعقد الندوات واللقاءات والفعاليات التي تسهم في بناء جيل إعلامي يعمل بجدارة لخدمة وطنه وقضاياه العادلة.